AD1
الرئيسية / المقالات /
101 مشاهدة22 مايو 2020

ماتريال 8 جيجا لاى حد حابب يتعلم “لغه المانيه” - STJEGYPT

ماتريال 8 جيجا لاى حد حابب يتعلم “لغه المانيه” - STJEGYPT

لماذا دراسة اللغة الألمانية؟
تعلم لغة جديدة


عند التفكير في تعلم لغة جديدة، قد تسأل نفسك عما إذا كان تعلمها يستحق بالفعل الوقت والجهد، فعلى المستوى العالمي تستخدم اللغة الألمانية من قبل عدد قليل نسبيا من الناس.


ومع ذلك، هناك أسباب وجيهة وراء كون هذه اللغة استثمارًا جيدًا، ليس فقط من وجهة نظر لغوية، ولكن أيضا من حيث الفرص الاقتصادية وإمكانيات التواصل والمكاسب الثقافية، الألمانية هي خيار جدير بالاهتمام.


لذا سواء كنت لا تزال في طور المحاولة في التعرف على اللغة أو إذا كنت بالفعل طالبًا ألمانيًا وتبحث عن الطمأنينة أنك لا تهدر وقتك، تابع القراءة لمعرفة السبب في أن تعلم اللغة الألمانية فكرة جيدة.
أهمية اللغة الالمانية


ليست بتلك الصعوبة التي يراج عنها


دعونا نبدأ بالكشف عن أسطورة أن اللغة الألمانية صعبة، على الرغم من كل النكات التي يتم تداولها عن كونها لغة مستحيلة، ففي الواقع إذا كنت متكلماً بالإنجليزية، أنت بالفعل قادر على تعلمها ولديك امتياز.
 
وهذا لأن الألمانية والانجليزية تتشاركان في نفس الجذر الجرماني، وبالتالي، هناك عدة آلاف من الكلمات التي ترتبط ارتباطًا وثيقًا باسم "cognates"، على سبيل المثال، الذقن يصبح Kinn باللغة الألمانية، الماء يصبح Wasser ويتحول الأب إلى Vater.


علاوة على ذلك، وعلى عكس الصينية، اليابانية، الكورية، الروسية، أو العربية، لا توجد أبجدية جديدة للتعلم، فقط بضع حروف لإضافتها.


الألمانية هي لغة المخترعين والمبتكرين


عشرة أسباب لتعلم اللغة الألمانية
1- النجاح المهني


كثير من الشركات الألمانية لها فروع في مختلف أنحاء العالم. إتقان اللغة الألمانية يعتبر من العوامل المهمة من أجل الحصول على فرصة عمل في إحدى الشركات الألمانية العاملة في بلادكم.
2- الدراسة


العلوم الهندسية والطب والفلسفة – ألمانيا من البلاد المفضلة للدراسة في مختلف التخصصات، وتحظى شهادات التخرج من الجامعات الألمانية بسمعة عالمية ممتازة.
3- البحث العلمي


تريد أن تصبح متخصصا في الفيزياء الكمية، أو في بيولوجيا البحار؟ الألمانية هي ثاني أهم لغة في المجالات العلمية على المستوى العالمي. وتعتبر معرفة شيء من اللغة الألمانية من المزايا الإيجابية في العديد من مجالات البحث العلمي.
4- العمل في ألمانيا


شروط العمل الجيدة وقوة ألمانيا الاقتصادية تجتذبان العمالة المؤهلة والمتخصصة من شتى أنحاء العالم. ألمانيا تعتبر بعد الولايات المتحدة ثاني بلد في العالم من حيث الإقبال على العمل فيه.
5- التفاهم


100 مليون إنسان في النمسا وسويسرا وألمانيا يتحدثون الألمانية كلغة أم. بهذا تكون الألمانية أكثر اللغات الأم تداولا في أوروبا، كما تنتمي إلى أكثر عشر لغات متداولة في العالم.
6- قراءة الأدب العالمي بلغته الأصلية


ألمانيا هي بلد الشعراء والمفكرين. من يعشق الأدب العالمي، لابد أنه يتوق إلى قراءة مسرحية "فاوست" للشاعر الشهير غوتة بلغتها الأصلية.
7- تجاوز الأحكام المسبقة


هل تعتقد أن الألمانية لغة غير شاعرية؟ ما عليك إذا سوى أن تسمع قصيدة ألمانية من الشعر التقليدي.
8- التعرف إلى الأمور المشتركة


ليست الألمانية بالصعوبة التي تظن. كثير من الكلمات الألمانية تشبه نظيراتها من الإنكليزية، أو مشتقة من لغة أخرى: روضة أطفال = "Kindergarten"، أصبع = "Finger"، منزل = "Haus"، حقيبة ظهر = "Rucksack"، أزرق = "blau"، عاصف = "windig".
9- فهم اللهجات الألمانية


الألمانية لا تعرف الملل: من لهجات بافاريا إلى هيسن وصولا إلى برلين – يوجد في الألمانية العديد من اللهجات. من يحب أن يتعلم اللغات يمكنه بعد انتهاء دورة تعلم الألمانية الاستمرار في تعلم اللهجات والتدرب عليها.
10- تعلم لغات أخرى


تعلم واحدة، تعرفها جميعا. تعتبر اللغة الألمانية أساسا مساعدا في تعلم اللغات الجرمانية الأخرى بسهولة. الهولندية على سبيل المثال، أو حتى الأفريقية "أفريكان" يمكن استنباطها من الألمانية.

 

ماتريال 8 جيجا لاى حد حابب يتعلم “لغه المانيه”


لماذا نتعلم الالمانيهماتريال 8 جيجا لاى حد حابب يتعلم “لغه المانيه”


Share

Suggestions

AD1

Back to Top